السبت , أبريل 29 2017
الرئيسية / أخبار وطنية / أقـلام البـوليسـاريـو: عطـاء ووفـاء لثـورتنـا المـجيـدة
أقـلام البـوليسـاريـو: عطـاء ووفـاء لثـورتنـا المـجيـدة

أقـلام البـوليسـاريـو: عطـاء ووفـاء لثـورتنـا المـجيـدة

“أقـلام البـوليسـاريـو” أو أقلام ثورة الشعب الصحراوي هاشتاك أطلقه منذ مدة ناشطون صحراويون على مواقع التواصل الاجتماعي، واستعملنا هنا أقلام ثورة الشعب الصحراوي كمرادف للهاشتاك على اعتبار أن الثورة الصحراوية المجيدة كفعل تاريخاني ممتد عبر الزمن هي بلورة لفكر الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب، ذلك التنظيم الثوري الذي بني تحت الجمر والرصاص بإمكانيات ذاتية بسيطة متجاوزا الفكر التقليداني السائد بفعل الطبيعة العشائرية التي غذاها الإستعمار ولازال في محاولة منفصلة لتسييد الشتات السياسي.

“أقـلام البـوليسـاريـو” تتجاوز لفظ القلم بما يحمله من قيم حضارية تاريخية لتجسد مفهوم المقاومة المدنية السلمية المبنية على العلم، فخلال أكثر من ثلاث عقود الاخيرة من وضعية اللاسلم واللاحرب برهن فيها المثقفون الصحراويون على قناعة الشعب الصحراوي الراسخة في الحرية والاستقلال فرغم الإمكانات الهائلة التي يوفرها مثقفوا السلطة المغاربة لنظام الاحتلال فإن أقلام البوليساريو ظلت حاضرة لتفضح وتبرهن للعالم أجمع سمو عدالة قضية الشعب الصحراوي.
 
فلا غرو اذا من دعم هذه الهبة الجماهيرية على شبكات التواصل الاجتماعي #اقلام البوليساريو، حتى يتم القطع مع كل من يعتقد بأن فلسفة البوليساريو أنانية بل على العكس من ذلك تماما فلطالما جسدت البوليساريو الحاضنة التنظيمية والسياسية للشعب الصحراوي فاقلامنا لها وللشعب الصحراوي الذي تختصله بأمانة وعدل.

1,533 total views, 1 views today

عن Sawt Eljamahir

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*