إهمال وغياب متابعة اضراب الناصيري وكبل بناهي، من طرف سلطات الاحتلال في اليوم 9 ينذر بكارثة انسانية.

أفاد بلاغ أصدرته اللجنة المحلية لمتابعة الاضراب المفتوح عن الطعام لكل من الناشطين حمادي الناصيري وكبل جودة بناهي بالسمارة المحتلة، توصلت صوت الجماهير به من مصدر حقوقي صحراوي، بأنه وفي اليوم التاسع من الاضراب المفتوح عن الطعام الذي يخوضه الناشطان الصحراويان من أمام ما يسمى بلدية السمارة المحتلة، تواصل السلطات المغربية العمد في رفض توفير متابعة لوضعيتهم الصحية، بحيث يفيد بلاغ اللجنة المذكورة بأن مضاعفات الاضراب عن الطعام تتواصل منذرة بتدهور متزايد يتمثل أساسا في:

بالنسبة لحمادي الناصيري: الارهاق الشديد والام بالقلب والرأس، ثم نقص السمع ونقص سمع الأذن اليسرى، وصعوبة في الحركة وانخفاض بضغط الدم 8/10.

بالنسبة لكبل جودة بناهي: فهي تعاني من ارهاق شديد، الام بالقلب والرأس و يصاحب كل ذلك شعور بالدوران والغثيان مع قلة الكلام وصعوبة في الحركة، وانخفاض في ضغط الدم 5/9.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق