معطلي التنسيق الميداني بالعيون المحتلة ينظمون نزوح انذاري خارج المدار الحضري ويهددون بنزوح جماعي.

أكدت مصادر مطلعة لصوت الجماهير بأن معطلي التنسيق الميداني بالعيون المحتلة، نظموا نزوح انذاري خارج المدار الحضري أمس الأحد 23 أبريل.

وعزت مصادر صوت الجماهير هذه الخطوة النضالية لتصعيد دولة الاحتلال المغربية لقمعها ضد المعطلين الصحراويين، بحيث أصيب عدد منهم باصابات خطيرة، كان أخرها كسر أنف المعطل الصحراوي سيد أحمد أفكير.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق