إدارة سجن طاطا المغربي تتعهد بتلبية مطالب السجين السياسي الصحراوي عالي السعدوني ومخاوف من التسويف والمماطلة.

أوقف السجين السياسي الصحراوي رمز المقاومة المدنية الصحراوية “عالي السعدوني”، اضرابه عن الطعام بسجن طاطا/أقصى شرق المغرب، يوم أمس الاثنين 17 أبريل.

وأفادت مصادر من تنسيقية رافضي جنسية الاحتلال المغربي لصوت الجماهير، بأن ادارة سجن طاطا المغربي فتحت حوار مع عالي السعدوني تعهدت فيه بالاستجابة لمطالبه، عبر عزله عن معتقلي الحق العام وتقريبه من عائلته.

وكانت صوت الجماهير واكبت المعارك النضالية للرمز عالي السعدوني منذ تاريخ اعتقاله في 01 ديسمبر 2016. وأكد مصدر حقوقي لصوت الجماهير بأن دولة الاحتلال المغربي تخشى أن تتوسع معارك الاضرابات البطولية عن الطعام بالسجون المغربية، لذلك فهي تحاول وأدها في مهمدها اما عبر الاستجابة الفعلية لمطالب السجناء السياسيين الصحراويين، أو مواصلتها لسياسة ادارة الظهر واستمرارها في تضييق على السجناء كما هو الحال مع السجين السياسي الصحراوي يحيى محمد الحافظ اعزى.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق