الدرك المغربي وحراس سجن العرجات يعتدون بالعنف على أبطال ملحمة أكديم إزيك

تعرض معتقلوا الرأي الصحراويين مجموعة أكديم إزيك فجر الاثنين 05 يونيو، للتعنيف من طرف الدرك المغربي وحراس سجن العرجات المحلي رقم 1 بغرض اجبارهم على حضور أطوار جلسات محاكمتهم الصورية بملحقة استئنافية الرباط بسلا المغربية، وحسبما ما أفاد صوت الجماهير مصدر حقوقي مطلع فإن المعتقلين السياسيين الصحراويين يعانون من تبعات الاعتداءات الجسدية التي طالتهم بالسجن وفي طريقهم إلى السجن على متن سيارت خاصة بجهاز الدرك المغربي.

وتواصل دولة الاحتلال المغربية محاكمتها الصورية معتمدة على التحريف وتوزوير الشهادات، لتصل اليوم للاعتداء على المعتقلين بعد الاعتداء في 16 ماي الماضي على المحاميتين الفرنسيتين “أولفا الاود” و “انغريد ميتون”، وليتضح تبعا لذلك المنحى العام لسير هذه المحاكمة الصورية التي تسارع الزمن ببطئ لاصدار أحكامها الصورية في حق أبطال ملحمة أكديم إزيك التاريخية شرارة الانتفاضات العربية وملهمة شعوب الجوار.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق