تضامن مع أبطال أكديم ازيك في مظاهرة الحركة الديمقراطية والاجتماعية الصحراوية بمدريد في يومها الثاني

تميزت المظاهرة التي نظمتها لليوم الثاني على التوالي الحركة الديمقراطية والاجتماعية الصحراوية بالعاصمة الاسبانية اليوم الثلاثاء 11 يوليو، بالتضامن مع المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم ازيك الذين استئنافت دولة الاحتلال المغربية محاكمتهم بسلا المغربية، والتي تم تأجليها لمدة أسبوع، بحيث رفع المتظاهرون شعارات تدعو لاطلاق سراح سجناء الرأي الصحراويين بالسجون المغربية، ومؤيدة لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.
 
وتطالب الحركة السلطات القضائية الاسبانية بوقف سياسة مدريد الغاء تجنيس الصحراويين وسحب الجنسية منهم، نظرا لمسؤوليتها القانونية كقوة استعمار سابقة لاقليم الصحراء الغربية الذي لازال لم يستكمل بعد تصفية الاستعمار.
 
وأكد المتظاهرون الصحراويون لمبعوث شبكة أخبار الصحراء الغربية على مدار الساعة، بأن اسبانيا تتحمل مسؤولية استمرار معاناة الشعب الصحراوي، بحكم عدم جديتها وتهاونها في دعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير، بعد ابرامها لاتفاقية مدريد المشؤومة مع الاحتلالين المغربي والموريتاني سنة 1976، وهي باجراءاتها هذه العنصرية واللاقانونية تواصل اهانتها للشعب الصحراوي.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق