قطع شبكة الأنترنيت بالريف وإضراب عام قبل المظاهرة المليونية وتصعيد مخزني بعد الحصار والتعتيم

ساعات قبل بداية المظاهرة التي كان دعا لها ناشطون من الريف قبل حملة الاعتقال المخزنية الجماعية التي طالتهم في نهاية ماي الماضي.
 
أقدمت أجهزة المخزن على قطع شبكة الأنترنيت عن كامل مدن وقرى الريف، وحالة من الحصار الرهيب، وشل حركة النقل ما بين قرى الريف ومدينة الحسيمة.
 
في الوقت الذي بدأ فيه الريف اضراب عام شامل قبل بداية المظاهرة المليونية التي من المرتقب أن تنطلق مساء اليوم الخميس 20 يوليو/تموز.
 
وكان نظام الحكم بالمغرب قد أصدر أحكام قاسية في حق المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم ازيك فجر 19 يوليو، لزرع الخوف في نفوس النشطاء الريفيين.
 
ومن المنتظر بعد قطع خطوط الانترنيت عن الريف أن ينفذ المخزن مجازر ضد الريفيين، بعد حصوله على تزكية الأحزاب السياسية بضغط من وزارة الداخلية.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق