اللجنة السويسرية لدعم الشعب الصحراوي تدين الأحكام الصورية في حق مجموعة إكديم إزيك وتصف قرار المحكمة بالإنسياق خلف الأجهزة الأمنية

جنيف / سويسرا : أدانت اللجنة السويسرية لدعم الشعب الصحراوي الأحكام الجائرة في حق المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم إزيك التي وصلت الى السجن مدى الحياة، أصدرتها محكمة الإستئناف بسلا فجر يوم الأربعاء ١٩ يوليوز ٢٠١٧.
وإعتبر بيان اللجنة السويسرية أن الأحكام الصورية لمحكمة الإستنئناف بسلا هي نفسها الأحكام التي أصدرتها المحكمة العسكرية في حق المجموعة سنة ٢٠١٣ دون أي أدلة مادية تثبت إرتكابهم للتهم الموجهة إليهم، ضاربة بذلك عرض الحائط كل شروط المحاكمة العادلة وقرينة والبراءة.
كما أضاف البيان غياب أسماء الضحايا التي تزعم السلطات المغربية وفاتهم على خلفية الأحداث التي شهدتها مدينة العيون المحتلة أواخر سنة ٢٠١٠ خلال الهجوم العسكري على المخيم الإحتجاجي الذي كان يأوي ٢٠ ألف مدني صحراوي بمنطقة أكديم إزيك شرق المدينة.
هذا وإعتبرت اللجنة أن ما قامت به محكمة الإستئناف بسلا هو إنسياق مفضوح خلف سياسية الأجهزة الأمنية التي تهدف إلى الإنتقام من المناضلين والنشطاء الحقوقيين الصحراويين وكل الأصوات المطالبة بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير.
مراسلة : عالي الرُبيو / جنيف

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق