نفعي الدية يفضح ممارسات الإحتلال المغربي ضد العمال الصحراويين في ندوة الإتحاد الدولي للنقابات المنعقدة بنيجيريا

صوت الجماهير: شارك النقابي الصحراوي “نفعي الدية” عن “الكونفدرالية النقابية للعمال الصحراويين” بالندوة الدولية المنظمة من قبل الاتحاد الدولي للنقابات والمنعقد بالعاصمة النيجيرية “أبوجا” تحت شعار (العمال بافريقيا).
 
وقد كشف النقابي الصحراوي في معرض مداخلته في أشغال الندوة عن حجم المعاناة التي يعيشها العمال الصحراويين عموما وخاصة عمال ومتقاعدي شركة فوسبوكراع حيث تم هضم ابسط حقوقهم الموروثة الادارة الاسبانية زد على ذلك حرمانهم من الترقية السنوية وكذلك احالتهم على التقاعد دون السن القانونية (65 سنة).
 
بالاضافة كذلك لاثارته لملفات مهمة كملف “كوبيرتا ” و”الموظفين” و”العساكر”… العاملين سابقا بالإدارات الاسبانية وسبل الظغط من اجل المساهمة في حلحلة عاجلة وواقعية لمثل هذه الملفات التي طالها النسيان لازيد من اربع عقد من الزمن.
 
نفعي الدية وخلال نفس المداخلة لم يدع الفرص تمر دون الاحاطة بالعديد من الملفات الاجتماعية والاقتصادية ذات البعد السياسي، ابرز هذه الملفات ملف المعطلين الصحراويين والمقصيين من توظيفات فوسبوكراع وكافة الفئات الصحراوية المهمشة الذين يعانون من الاقصاء والتهميش والدهس على الحقوق النقابية الاقتصادية والاجتماعية في ظل غنى أرضهم بثروات معدنية وسمكية قادرة على اذابة كل هذه الملفات العالقة.
 
من جهة أخرى وعلى هامش هذه الندوة التقابية الدولية ، عقد النقابي الصحراوي” نفعي الدية” لقاءات مكثفة مع العديد من الوفود النقابية الافريقية من نيجيريا ، غينيا ،ليبيريا،مصر،السودان،أوغندا ، السينغال، جنوب افريقيا، نيجيريا،الكاميرون، زيمبابوي، بوركينا فاسو، غانا، سيراليون، الكونغو ،وذلك من اجل تدارس سبل التنسيق وبسط الرؤية الاستراتيجية للعمل النقابي الدولي وتأثيره اليحابي على العمال بافريقيا .
 
هذا بالاضافة الى لقاء مطول مع السيد الامين العام للاتحاد الدولي للنقابات السيد ” جورج مافريكوس” ، حيث أكدو استعدادهم التام للانخراط في مسلسل الدفاع و دعمهم في جل الملفات الاجتماعية والاقتصادية العالقة بالمنطقة وعن تبنيهم لها، فضلا عن امكانية القيام بزيارة للمنطقة قصد الاضطلاع على الوضع عن قرب.
مراسلة: نفعي الدية

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق