تجريد مواطن صحراوي بطنطان السليب من أرضه و منعه من الاحتجاج

أكدت مصادر مطلعة من ضواحي طانطان السليب بأن الأجهزة المغربية بكل تشكيلاتها منعت المواطن الصحراوي “أمبارك ولد العروصي” من نصب خيمة للاحتجاج على محاولة الترامي على قطعة أرضية في ملكيته من طرف المدعو “عبد الله أوبركا” رئيس ما يسمى المجلس البلدي بطانطان السليب ونائب بالبرلمان الصوري لدولة الاحتلال المغربية.
 
وفرضت شرطة الاحتلال المغربية تقول مصادر مقربة لعائلة “أمبارك العروصي” حصار على مكان الاعتصام منذ نصب خيمة الاحتجاج، ومنعته من التعبير عن رفضه تسلط الغير على أرضه.
 
ويمارس ممثلوا نظام الاحتلال المغربي نفوذهم على فقراء الشعب الصحراوي لتجريدهم من أرضهم، بغرض الانتفاع التجاري الذاتي بدعم من نظام الاحتلال المغربي الذي يعمل على اغراق الصحراء الغربية المحتلة بالمستوطنين.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق