صلاح الدين لبصير و علي السعدوني يضربان عن الطعام بسجن طاطا المغربي (بيان)

أصدر المعتقلان السياسيان “صلاح الدين لبصير” و “علي السعدوني” بسجن طاطا المغربي، بيان توصلت صوت الجماهير بنسخة منه، يؤكدان فيه دخولهما في اضراب انذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة ابتداء من يوم الغد الثلاثاء.
 
وحسب ما جاء في البيان فان هذه الخطوة تأتي نتيجة الأحكام الباطلة التي يصدرها الاحتلال المغربي في حق المناضلين الصحراويين، وسوء المعاملة التي يتلقاها هؤلاء في سجون الاحتلال كالتنقيلات التعسفية.
 
وذكر البيان بأن ادارة سجن طاطا المغربي رفضت طلبات المعتقلان بعزلهما عن معتقلي الحق العام.
 
وهذه نسخة من البيان كما توصلنا به:
 
نتيجة للأحكام الباطلة والظالمة التي تصدرها محاكم الجور المغربية ضد المناضلين والاعلاميين الصحراويين والمدافعين عن حقوق الانسان بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية بل الادهى والامر من ذلك هو المعاملة السيئة التي يتلقاها هؤلاء المعتقلين داخل السجون المغربية والتنقلات التعسفية التي تتخذها ادارة السجون المغربية في حقهم حيث لم نسلم نحن كذلك منها ، وبعد الطلبات المتكررة التي قدمناها لمدير السجن المحلي بطاطا من اجل تمتيعنا بحقوقنا كمعتقلي رأي والتي تكفلها كافة المواثيق والمعاهدات الدولية والتي لم تستجب لها ادارة السجن حتى الساعة فإننا قررنا الدخول في اضراب انذاري عن الطعام لمدة ثمانية واربعين ساعة ابتداءا من الثلاثاء 26 من هذا الشهر للتأكيد على ما يلي :
 
– تضامننا المطلق مع اسود ملحمة اكديم ازيك
 
– تنديدنا بالمطلق بهذا الاجراء التعسفي المتخذ في حق المجموعة
 
– مطالبتنا ادارة السجن المحلي بطاطا بحقنا في العزلة باعتبارنا سجناء رأي .
 
– تضامننا مع الاب ديدا اليزيد في المعركة النضالية التي يخوضها ضد المحتل المغربي .
 
– تضامننا كذلك مع الاخت خدجتو المختار سفيرة بلادنا في البيرو .
 
 
السجن المحلي طاطا المغربية 25-09-2017
 
المعتقلين السياسيين الصحراويين صلاح لبصير وعالي السعدوني

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق